عن الشبكة

عن شبكة ترانسجِندَر إيجيبت

شبكة ترانسجندر إيجيبت تتكوّن من موقع و منتديات على شبكة الانترنت مخصصة لدعم الأشخاص الإنترسكس (ثنائيي الجنس) و الترانسكس والترانسجندر (مصححين و مصححات الجنس) في مصر والشرق الاوسط والعالم الإسلامي. هدفنا الرئيسي هو توفير كل ما هو مفيد من المعلومات والموارد المتعلّقة، و كذلك مكافحة الإستغلال والتضليل والتشويه والتعسّف والإضطهاد بشتى أنواعهم ، وكذلك لنشر الوعي ، و لاستعراض بعض الأخبار (و الأبحاث) المتصلة بقضيتنا حتى و إن كانت لا تعبّر ضرورياً عن آراءنا و توجهاتنا.

حول التسميات:
يستخدم هذا الموقع اللفظين ترانسكس و ترانس جندر كثيراً بشكل متبادل للإفادة بنفس المعنى بالرغم من استخدام بعض الفئات الأخرى للفظ الثاني (ترانس جندر) ممن ليسوا ترانسكس أو ترانس جندر (كمغايرين الملبس للجنس الآخر بهدف المتعة أو الإثارة البحتة – و يسمون بالكروس-دريسر Cross-Dresser أو Transvestite ترانسفيستايت)و لكن هذا الموقع ليس مخصصاً لذلك. عدا ذلك، هناك فئات أخرى قد تصنّف أنفسها كترانسجندر و لكن ليس كـ ترانسكس (أو العكس) و لا بأس بذلك و نرحّب بكل الفئات.

في حال إذا كنت تتسائل ما هي الترانسكشوالتي أو من هم الترانسكس / مصححين / مصححات الجنس, إليك الملخّص:

المصحح (أو المصححة) للجنس هو (أو هيَ) شخص وُلِدَ في جسد (أو بأعضاء تناسلية) عكس ما يشعر/يؤمن بهويته أو ما تشعر/تؤمن بهويتها.

بطريقة أخرى: الترانس-إمرأة (ترانسكس ذكر-إلى-أنثى) هي أنثى ولِدَت بشكل و جسد ذكر و/أو بأعضاء تناسلية ذكرية، تشعر و تؤمن (كثيراً منذ طفولتها) أنها فتاة/إمرأة , و تعاني (و ربما تشكو) طويلاً من إحساسها بأنها “سجينة” في جسد ذكر/رجل.

و الترانس-رجل (ترانسكس أنثى-إلى-ذكر) هو ذكر ولِدَ بشكل و جسد أنثى و/أو بأعضاء تناسلية أنثوية، يشعر و يؤمن (كثيراً منذ طفولته) أنه ذكر , و يعاني (و ربما يشكو) طويلاً من إحساسه بأنه “سجيناً” في جسد أنثى/إمرأة.

هذا أبسط و أقصر توضيح يمكن طرحه, بالرغم من أن بعض المصححين (خاصة الرجال) قد لا يعجبهم هذه العبارة (المبسّطة) لأنهم يؤمنون أنهم طالما كانوا رجالاً و لكن قَدَرَهُم أنهم ولدوا في هيئة أنثى أو بأعضاء تناسلية أنثوية , و العكس صحيح للكثير من المصححات للجنس.

و لذا , يشعر الشخص في هذه الحالة بإضطرابات نفسية شديدة (كثيراً منذ مرحلة الطفولة) و عادة تزداد حدتها أثناء فترة البلوغ و ما بعدها , مما قد تؤدي به أو بها إلى الإنتحار أو تعاطي المخدرات أو إيذاء النفس , و علاجها الوحيد (المعتمد عالمياً) هو تصحيح الجنس (تحت الإشراف النفسي و الطبي) لتوفير التناغم المطلوب بين جنس العقل و شكل/جنس الجسد. و هذا ما يسمى في أغلب مراجع الطب-النفسي بـ بإضطراب الهوية الجنسية، إلا أن هذه التسميّة أصبحت قابلة للشطب الآن، كما أن بعض الدول قررت شطب هذه الحالة من مراجع الطب النفسي بالفعل، نظراً لأن هذه الحالة لا تعتبر تحديداً إضطراباً نفسياً، و إنما هي حالة بيولوجية/تكوينية في الأساس كما كشفت العديد من الأبحاث و أبرزها منذ أوائل التسعينيات.

تنويه:
رجاءاً الأخذ في الإعتبار أن شبكة ترانسجندر إيجيبت لا تمثّل أي جهة أو منظّمة رسمية، و أن القائمين عليها هم مجرد أفراد متطوّعين من الجالية ذاتها و ليســـــوا أطباءاً أو مختصّين أو محامين، و لذا لا يمكننا الرد على طلبات الإستشارة الطبية أو القانونية، و لكن بإمكاننا اقتراح بعض الجهات التي قد تساعد في تلبية احتياجاتكم.
أيضاً، لا تتلقّى شبكة ترانسجندر إيجيبت أي نوع من التبرّعات أو الدعم المالي، لا عربياً و لا أجنبياً، و لذا فليس بإمكاننا توفير أي نوع من الدعم المادي للمحتاجين.
و أخيراً، لا نرغب في الوقت الراهن في أي نوع من طلبات التواصل أو التنسيق الصحفي أو الإعلامي العربي، نظراً للتجارب السابقة السيئة، و لن نسمح إطلاقاً بأي نوع من التجاوزات كإستغلال هذه الشبكة (سواء الموقع أو المنتديات) كوسيلة للإتصال بأي شخص من خلالها لأغراض صحفية أو إعلامية عربية، و لا نسمح بنقل أو استخدام أي معلومات أو كتابات وردت في هذه الشبكة إلا بإذن مُسبق من إدراة الموقع، و أي مخالفة لهذه اللوائح قد تؤدي لرفع دعوى قضائية على الجهة/الجهات المسؤولة.

الخاتمة:
نحن نقوم دوماً بإضافة المزيد من المعلومات و المقالات و الأخبار و الموارد، و نرجو أن تلقى إهتمامكم و أن توفّر أي دعم أو تنوير حول القضية أو مجال إهتمامكم.

مع أطيب التحيات,
إدارة الموقع